الرئيسية / أخبار عربية وعالمية / أسباب التأكيد على أن الأربعاء أول أيام العيد فلكياً للعام 1437/2016، واستحالة رؤية هلال شوال اليوم الثلاثاء 4 يوليو

أسباب التأكيد على أن الأربعاء أول أيام العيد فلكياً للعام 1437/2016، واستحالة رؤية هلال شوال اليوم الثلاثاء 4 يوليو

أسباب التأكيد على أن الأربعاء أول أيام العيد فلكياً للعام 1437/2016، واستحالة رؤية هلال شوال اليوم الثلاثاء 4 يوليو

بث-حي-ومباشر-لتحري-هلال-العيد-في-بادرة-هي-أولى-من-نوعها-2

شبكة اليوم الاخبارية – وكالات- تتحرّى معظم الدول الإسلامية هلال العيد (شوال 1437 هـ) مساء اليوم الإثنين ، التاسع والعشرين من شهر رمضان ،حيث  سيراقب ، المُترائين والفلكيين ، وخُبراء رصد الأهلة ، الهلال ومُتابعته مبينين انه  في هذا اليوم سيغيب القمر قبل الشمس في معظم الدول الإسلامية؛ ما يجعل رؤية الهلال مستحيلة من هذه المناطق، وعليه من المفترض أن يكون يوم الثلاثاء 5 يوليو هو المكمل لشهر رمضان، ويكون يوم الأربعاء 6 يوليو يوم عيد الفطر منبهين من عدم الالتباس بكوكب الزهرة على أنه هلال شهر شوال مجمعين  على أن عيد الفطر لهذا العام 1437 هـ ، هو يوم الأربعاء ، وأنَ غداً الثلاثاء هو المُتمم لشهر رمضان المبارك .

وقد دعت المحكمة العليا إلى تحري رؤية هلال شهر شوال لهذا العام 1437هـ، مساء اليوم الاثنين التاسع والعشرين من شهر رمضان الجاري ، وترغب إلى عموم المسلمين في جميع أنحاء المملكة تحري رؤية هلال شهر شوال مساء اليوم ، وترجو المحكمة العليا ممن يراه بالعين المجردة أو بواسطة المناظير، إبلاغ أقرب محكمة إليه، وتسجيل شهادته لديها، أو الاتصال بأقرب مركز لمساعدته في الوصول إلى أقرب محكمة.

 

وأشار إلى أن يوم 29 رمضان سيكون يوم الثلاثاء في كل من سلطنة عُمان والمملكة المغربية والهند وباكستان وإيران وبروناي وبنجلادش وسريلانكا، وبعض الدول الإسلامية في إفريقيا، مبيناً أن هذه الدول ستتحرى الهلال يوم الثلاثاء، ليكون بذلك العيد عندهم إما الأربعاء أو الخميس، وحيث إن رؤية الهلال يوم الثلاثاء ممكنة بسهولة بالعين المجردة من مناطق واسعة من العالم الإسلامي، فمن المتوقع أن يكون العيد يوم الأربعاء في جميع العالم الإسلامي، ما عدا تركيا ودول البلقان التي أعلنت من الآن أن العيد عندهم سيكون يوم الثلاثاء.

وقال: لقد كانت إحدى توصيات مؤتمر الإمارات الفلكي الثاني الذي حضره فقهاء ومتخذو قرار من عديد من الدول الإسلامية ما نصه: “إذا قرر علم الفلك أن الاقتران لا يحدث قبل غروب الشمس أو أن القمر يغرب قبل الشمس في اليوم التاسع والعشرين من الشهر فلا يُدعى إلى تحرّي الهلال”.

وأضاف: لقد أقرّ الفقهاء عن وجود تعارض بين هذه التوصية وبين سنة الرسول – صلى الله عليه وسلم -، بتحرّي الهلال، إذ إن هذه التوصية متعلقة فقط بالحالات التي نعلم فيها مسبقاً أن القمر غير موجود في السماء بناءً على معطيات قطعية، وبالتالي فإن تحرّيه ونحن متأكدون أنه غير موجود قد يبدو وكأنه تهميش للعقل والعلم.

مؤكداً حدوث الاقتران الفلكي -بإذن الله- اليوم الاثنين 4 يوليو 2016 الموافق 29 رمضان عند الساعة 02:02 ظهراً بتوقيت السعودية؛ مفصلاً أسباب التأكيد على أن الأربعاء أول أيام العيد فلكياً.

وقال لـ”سبق“: “بالنظر إلى إحداثيات مكة المكرمة؛ فالشمس تغيب يوم الاثنين 29 رمضان الساعة 07:07م بتوقيت السعودية؛ بينما يغرب القمر الساعة 07:04 مساء بتوقيت السعودية؛ أي أن القمر يغرب قبل الشمس بفارق 3 دقائق، ولن يكون هناك هلال بعد الغروب للتحري”.

وبيّن: “جميع الدول العربية والإسلامية يغرب فيها القمر قبل غروب الشمس بفارق ثلاث دقائق تقريباً ما عدا الصومال الذي يغرب فيها الهلال بعد غروب الشمس بفارق ثلاث دقائق، والسودان بفارق دقيقة واحدة”.

وأضاف: “بناءً على هذه الحسابات الفلكية، يكون الثلاثاء ٣٠ رمضان هو المتمم لشهر رمضان المبارك، والأربعاء هو أول أيام عيد الفطر المبارك لهذا العام 1437هـ”.
وأضاف أن اقتران القمر مع الشمس سيبدأ بإذن الله من الساعة 11 صباحاً وينتهي الساعة 2 بعد ظهر هذا اليوم الاثنين، وستتم ولادة الهلال الساعة 2:2 مساءً، ويكون عمره حتى غروبه 5 ساعات و5 دقائق، وفي هذه الحالة يدخل الهلال في وهج الشمس فيغرب بعد غروب الشمس مباشرةً في أقل من 3 دقائق، ووصفه بأنه يميلان قرناه ما بين السماء وجنوب الكرة الأرضية وإضاءة ضئيلة فيستحيل رؤيته بالعين المجردة، أو المناظير أو التلسكوب، ويُدرك الغروب الساعة 7:3 مساءً بتوقيت مكة المكرمة، لذا فإن يوم الثلاثاء هو أول شهر شوال حسب المعطيات الفلكية لمنازل القمر فلكياً، ولا يُعتد به؛ لكون رؤية الهلال تشترط فيه أحكام الرؤية الشرعية بالعين المجردة، ويُعتبر هذا اليوم المكمل ثلاثين يوماً من رمضان الجاري استناداً لقوله سبحانه وتعالى: {ولتكملوا العدة ولتكبروا الله على ما هداكم ولعلكم تشكرون}، وفي الحديث لقوله صلى الله عليه وسلم: “أفطرو لرؤيته، فإن غُمَّ عليكم فأكملوا العدة ثلاثين يوماً”.

وأكد “الثقفي” أن يوم الأربعاء 1/ 10/ 1437 – 6/ 7/ 2016 هو أول أيام عيد الفطر المبارك شرعاً.

المصدر صحيفة سبق

شاهد أيضاً

محلل مناخي:أقوى”موجة حر”قادمة خلال هذا الصيف ستكون على هذه المناطق!

محلل مناخي:أقوى”موجة حر”قادمة خلال هذا الصيف ستكون على هذه المناطق! شبكة اليوم الاخبارية – متابعات …

%d مدونون معجبون بهذه: