أخبار عاجلة
الرئيسية / الجمال والصحة / طريقة التعامل مع مزاجيتك تفهمها وتدللها وتحتويها….؟؟؟

طريقة التعامل مع مزاجيتك تفهمها وتدللها وتحتويها….؟؟؟

  • كيف تتعامل مع مزاجيتك؟ هل تفهمها؟! هل تحتويها؟! هل تدللها؟!

    إن أكبر عدو للمرء .. هي مزاجيته تنهب وقته وموهبته ومهارته،و تسلبه النجاح، وتكرس في داخله الإحباط والانهزامية. لقد خطفت المزاجية الكثير من المبدعين وأنهت مشوارهم مبكراً. وسأطرح لك هنا بعض الأفكار لتجاوز مزاجيتك اذا عصفت بك بهدوء وانسجام ..

    1 – اتصل على من تحب: إذا اتصلت على من تحب فستتدفق مزاجيتك كالنهر الجاري وتنساب بهدوء . و سيمنحك الاتصال سعادة تفتت صخور النكد والضيق التي تقف أمامك وتمنعك من التقدم.

    2 – غير مكانك: بعض أماكننا قد تجلب بعض التعاسة والحزن لنا في بعض الأحيان .. غيرها، اذهب إلى فندق أو مقهى .. أو نادي أو ممشى .. أو أي مكان يحرضك على البهجة والاستمتاع ..

    3 – دلل مزاجيتك بقطعة شكولاته داكنة وفاخرة : تناول قطعة شوكولاتة داكنة، أو حليبا بنكهة تحبها، أو شايا أخضر، أو كوب قهوتك المفضل. سيتحسن مزاجك كثيراً ف مزاجنا كالطفل يحتاج إلى تدليلٍ وتفهم عميق ..

    4 – ضع جدولًا لمهامك: الفوضى ستزيد من همومك وستنعكس على مزاجك. الجدول سيكون خريطتك للإنجاز. لا تعتمد على ذاكرتك. الذاكرة قد تتعب او تنسى وتؤدي الى تعثر يومك كاملاً ..

    5 – الساعة الأولى من يومك : استيقظ باكراً وخصص أول ساعة لتأدية المهام. لو نجحت في أول مهمة فسيكون يومك مشرقا مبهجاً. فالساعة الأولى في يومك هي حجر الزاوية. فلا تهدرها في شيء غير ثمين. إن شعور الإنجاز الذي يرتبط بها سينقلك إلى الأعلى، إلى أعلى قمة مزاجيتك، وإذا فرطت فيها قد يهبط مزاجك إلى مستوى غير جيد ..

    6 – أسعد شخصا كل يوم: يومياً حاول أن تسعد شخصاً. برسالة هاتف أو كوب قهوة أو هدية تضعها في مكتبه. لن تسعده فحسب بل ستسعده وقبله مزاجك.

    7 – عانق الأندورفين: تحرك في مكتبك أو منزلك أو مدرستك لتتمكن من إطلاق هرمون الأندورفين الذي يمنحك راحة ومزاجا أفضل. والأندورفين: هرمون يتوافر في الجهاز العصبي، ويساعد على تخفيف الآلام، ويعطي شعورا بالراحة وتحسن الحالة المزاجية. ونكتسبه عندما نتحرك ونتنزه. فالحركة والمشي والتنزه تساعدنا على تحسين حالتنا المزاجية وطرد الخمول والمزاج السيئ.

    تذكر كلنا نعاني المزاجية بشكلٍ أو بآخر. لكن أفضلنا من يتحكم بها ولا يجعلها تتحكم به ..

    الناجح هو الذي لا يدع مزاجيته تعصف بحياته ومستقبله. يديرها بذكاء ووعي. ففن إدارة المزاجية أهم فن ينبغي أن نتحلى به لنحلق ونصعد ونرتفع

شاهد أيضاً

الفاكهةوالماء البارد معلومات خطيرة

الفاكهة والماء البارد معلومات خطيرة   الموضوع بقلم : الدكتور عبدالرحمن القحطاني   والدكتور : …

%d مدونون معجبون بهذه: